Forum Alsina منتدى الصنه ( Emaddobay-Yemen Alsanwy) منتدى الصنه Forum Alsina

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة مرحباً في المنتدي ككل ويسعدنا وجودك معنا ونسعد بمشاركاتك يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

Forum Alsina منتدى الصنه ( Emaddobay-Yemen Alsanwy) منتدى الصنه Forum Alsina

(منتدى الصنه) اهلا وسهلا بكم
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 صحة وجمال .. وللحامل أمان العسل وصحة المرأة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
waled



عدد الرسائل : 382
نقاط : 4110
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 11/04/2008

مُساهمةموضوع: صحة وجمال .. وللحامل أمان العسل وصحة المرأة    السبت مايو 19, 2012 3:24 pm


العسل
أحد أعظم الهبات التي سخرها الله للإنسان ليستمتع بمذاقها وتتحسن بها صحته
في آن واحد، ويسجل التاريخ استخدام الإنسان للعسل منذ ثلاثة آلاف عام قبل
الميلاد ، حيث استخدمه المصريون القدماء كعلاج، ووضعوه على الجروح
والتسلخات لتطهيرها، ولمنع البكتيريا والتلوث ونظراً لخصائصه العلاجية أضيف
تقريباً إلى معظم الأدوية المصرية، كما استخدم للمحافظة على الفراعنة
المحنطين كرمز للملكية والأسرة المالكة ، ووجد علماء الآثار أقداراً
مملوءة بالعسل منذ عهد الفراعنة لازالت صالحة للاستخدام .



د. أروى الربيع – أخصائية نساء وولادة
كذلك
استخدمه الرومان والإغريق والصينيون في جميع أطعمتهم ، وفي التجميل
والعلاج، وقدموه هدايا لآلهتم، وذكروه في أشعارهم.. وذكر هيروقراط الحكيم
الإغريقي أن العسل يخدم الصحة والطاقة والطعام ، ويعتبر العسل الإغريقي من
أفضل أنواع العسل في العالم حتى يومنا هذا .
أما
المسلمون فقد وضحّوا وأفاضوا في شرح فوائد العسل منذ أكثر من 1400 عام،
وذكر النبي صلى الله عليه وسلم القدرات العلاجية للعسل لمختلف الأمراض،
ونصح عليه الصلاة والـتسـلـيم بـالاستفادة من الـعلاج بالقرآن والعسل أو في
القرآن الكريم سورة النحل، وفيها الآية الكريمة (وَأَوْحَى رَبُّكَ إِلَى
النَّحْلِ أَنِ اتَّخِذِي مِنَ الْجِبَالِ بُيُوتًا وَمِنَ الشَّجَرِ
وَمِمَّا يَعْرِشُونَ (68) ثُمَّ كُلِي مِنْ كُلِّ الثَّمَرَاتِ فَاسْلُكِي
سُبُلَ رَبِّكِ ذُلُلا يَخْرُجُ مِنْ بُطُونِهَا شَرَابٌ مُخْتَلِفٌ
أَلْوَانُهُ فِيهِ شِفَاءٌ لِلنَّاسِ إِنَّ فِي ذَلِكَ لآيَةً لِقَوْمٍ
يَتَفَكَّرُونَ)
أنواع ومكونات
هناك أنواع متعددة من النحل، وينتج العسل من النحل المسمى نحل العسل، وعندما تزور نحلة العسل الزهور تحصل على شيئين اثنين
هما : الرحيق والأبواغ (spore)، ويصنع النحل العسل من الرحيق ، والرحيق
سائل سكري ذو طعم حلو يفرز بواسطة الزهور ويعتبر المكون الرئيسي الخام الذي
يستخدم لصنع العسل، وهو ما يحدد التركيب والمذاق للعسل ، وهذا يفسر التنوع
الكبير في مذاق ونسب المكونات، ولون العسل حسب أنواع الزهور والنباتات،
وتجمع النحلة ما يقارب40مجم من الرحيق و20 مجم من الأبواغ في المتوسط في
اليوم الواحد ، وعادة ما تجمع النحلة الرحيق في المواسم الدافئة من الربيع
ومروراً بالخريف .
ويضنف العسل اعتماداً على مصدر
الزهور والتكوين، وهناك أنواع متعددة منه تصل إلى المئات تختلف في لونها
ومذاقها وبنيتها وتركيبها ، وكما تعتمد المكونات على مصدر الرحيق كذلك فإن
لون ومذاق للعسل يحدده الرحيق ، إضافة إلى عوامل أخرى مثل حالات الطقس
والموسم من العام .
وبشكل عام يشكل الفركتوزوالجلوكوز
90-95% من مكونات العسل، وتعتبر هذه السكريات البسيطة مع الماء المكون
الرئيسي للعسل، وبما أن تلك السكريات قد تم هضمها بواسطة النحلة فإنها
تُمتص مباشرة إلى الدم، ولهذا فهي مصدر سريع للطاقة في الجسم .
أما
المكونات الأخرى للعسل فتشمل الصبغات مثل الكاروتين وكذلك مجموعة من
الإنزيمات القيّمة ، وهذه الإنزيمات تشتمل على الخصائص المضادة للأكسدة
للعسل ، وتساعد في الهضم وغيرها من الفوائد ، ولكل إنزيم دور مختلف ،
ولكنها تتفق عند التسخين ويشتمل العسل على أنواع أخرى من السكريات مثل
السكروز وأنواع متعددة من الفيتامينات مثل فيتامين «سي»، وسبعة أنواع من
فيتامين «ب»، والمعادن مثل الكالسيوم والبوتاسيوم والصوديوم والفسفور
والماغنسيوم ، وتؤثر هذه المعادن إلى درجة ما على نكهة ولون العسل إذ يحتوي
العسل الغامق على كمية أكبر من المعادن مقارنة بفاتح اللون، وكذلك يعتبر
العسل مصدراً غنياً للأحماض العضوية الأساسية، وبرغم أنها لا تشكل أكثر من
1% من مكونات العسل فهي تؤثر على نكهة العسل .
وتختلف
نسب مكونات العسل من صنف لآخر ، وتلك الاختلافات البسيطة في العسل تؤثر ليس
فقط على نكهة العسل بل وعلى سلوك العسل، مثل التفاعل مع الحرارة،
والاستعداد للتبلور، أو تغير اللون، كأن يصبح داكناً عند التخزين.
فوائد لا حد لها
أما
فوائد العسل فإنها لا تقتصر على مذاقه الرائع، فمنافعه لا حدود لها،
وفوائده الصحية مدهشة.. وبنظرة سريعة على بعض فوائده نجد أنه:

مصدر سريع للطاقة بسبب احتوائه على الجلوكوز والذي يُمتص سريعاً، بينما
الفركتوز بسبب بطء امتصاصه فإنه يحافظ على تلك الطاقة لفترة أطول ..
•يُعزز
ويقوي المناعة لاحتوائه على مضادات الأكسدة ، وله تأثير مضاد للبكتيريا
بسبب التأثير الناضج لـ (osmotic ) ووجود مادة الهيدروجين بيروكسيد في
العسل، ولذلك فهو مفيد لعلاج الجروح والحروق، ويقلل من الالتهاب والألم،
كما أنه يخفف من التحسس، ومن حروق الجلد والسعال وخاصة باستخدام العسل
المحلي .
• يساعد في تقليل الوزن، لأنه يساعد الجسم في
حرق الدهون المختزنة من خلال شربه مع الماء الدافئ، بالإضافة إلى أنه يقلل
من الكولسترول .
• يساعد في إزالة حالات الأرق ، بتناول ملعقة منه مع كوب من الحليب الدافئ.
• يساعد في الاسترخاء والنوم، كما أنه يساعد في تخفيف التهابات المعدة وتحسين الهضم والإمساك ،
• يساعد في أكسدة المواد السامة .
• تذكر بعض الدراسات قدرة العسل على المساعدة في منع الأورام والسرطان.

أما دور العسل في التجميل فهو قديم منذ بدأ الانسان استخدامه وتقدير
صفاته ومميزاته الطبية، والتي جعلته من المكونات الشائعة للأغراض
التجميلية، واستخدمته كليوبترا الملكة الفرعونية الشهيرة لجمالها كجزء
ومكوّن مهم في وصفات الجمال الخاصة بها، لتبقي بشرتها ناعمة وصافية
ومتماسكة، وشرب العسل يومياً مع الحليب ووضعه كقناع للبشرة يقلل من
التجاعيد.
وبالامكان استخدام العسل التجاري الموجود في
مخازن البقالات ، إذا تم تسخينه وتعقيمه وفلترته لجعله شفافاً وناعماً
ولطيفاً، ولكن للأسف فإنه من جراء ذلك يفقد قيمته الغذائية وإنزيماته
الرائعة .
أثناء الحمل
والسؤال الذي دائماُ ما يتكرر هو: هل تناول العسل أثناء الحمل مأمون ؟؟
والجواب
: نعم، إن تناول العسل مأمون تماماً أثناء الحمل، ولا يزال كثير من الناس
في حيرة أو مرتبكين عندما يُذكر تناول العسل أثناء الحمل وبعض الأطباء
ينصحون بتناول العسل المعدل وعدم تناول العسل الخام ويعتبرون العسل الخام
غذاء غير ملائم للمرأة الحامل، باعتبار أنه قد يحتوي على أنواع بكتيريا
البوتاسيوم (Butusim) والتي قد تتسبب في إنتاج سموم في الجهاز الهضمي، وهي
سموم مميتة تصل إلى الجهاز العصبي وتتسبب في حدوث الشلل والوفاة !!
وما
يجب توضيحه هنا أن الجهاز الهضمي للمرأة الحامل ناضج في أدائه تماماً
وحمضي بدرجة كافية ، مما يمنع الأبواغ من النمو، وبالتالي لا يتم انتاج تلك
السموم المميتة.
وقد تتعرض المرأة الحامل لتلك
الأبواغ من مصادر مختلفة مثل، التراب، والرمل وغيرها، دون تأثير يذكر عليها
أو على جنينها، وعلى العكس فالعسل مفيد لصحة الحامل وتنصح بتناوله يومياً،
فهو يقاوم الغثيان، وحرقة المعدة، وجفاف الأنف ويُسهل الهضم .
وهذا
يفسر لماذا هو مأمون للمرأة الحامل، وبعد توضيح مكوناته وفوائده فلا يوجد
مبرر لحرمان المرأة الحامل من الاستمتاع بتناوله العسل، فلا تأثير له على
حدوث الإسقاط كما يشاع، وإذا كان هناك من ملاحظة تذكر فلا يجب أن يُعطى
العسل الخام للأطفال أقل من العام ، لأن جهازهم الهضمي لم يتم نضجه، وحموضة
المعدة لديهم أقل ، مما قد لايجعله ينجح في منع نمو الأبواغ المسببة
للتسمم الغذائي ـ إن وجدت في العسل ـ .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
صحة وجمال .. وللحامل أمان العسل وصحة المرأة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Forum Alsina منتدى الصنه ( Emaddobay-Yemen Alsanwy) منتدى الصنه Forum Alsina  :: الفئة الرابعة :: منتدى الطب والصحة Medicine and Health Forum-
انتقل الى: