Forum Alsina منتدى الصنه ( Emaddobay-Yemen Alsanwy) منتدى الصنه Forum Alsina

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة مرحباً في المنتدي ككل ويسعدنا وجودك معنا ونسعد بمشاركاتك يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

Forum Alsina منتدى الصنه ( Emaddobay-Yemen Alsanwy) منتدى الصنه Forum Alsina

(منتدى الصنه) اهلا وسهلا بكم
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الدراسة في المانيا دليلك 1

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin المديرعماد الصنوي
Admin
Admin
avatar

ذكر عدد الرسائل : 2449
الموقع : http://emaddobay-alsanwy-yemen.blogspot.com/
العمل/الترفيه : طالب student
نقاط : 6431
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 11/04/2008

مُساهمةموضوع: الدراسة في المانيا دليلك 1   الأربعاء يناير 21, 2009 7:27 am

دائما ما تكون البداية هى
أصعب ما فى الأمر.

بداية تأتي المعلومة: فمن الأفضل الحصول على جميع
المعلومات اللازمة أثناء الوجود في الوطن, ومن المهم أيضا أن يتم ذلك قبل السفر
بفترة كافية. حيث يجب الإستعلام عن شروط دخول البلاد. كلمة السر: التأشيرة
.
تفتح الجامعات الألمانية أبوابها بوجه عام لجميع الأجانب الراغبين في الإلتحاق
بها ممن تتوافر فيهم شروط القبول. ويتحقق مكتب شئون الأجانب بالجامعة من توافر هذه
الشروط

مستوى
اللغة

على كل من يرغب في الدراسة بألمانيا أن يحسن من
مستواه اللغوي. ومن البديهي أيضا أن يكون ملما باللغة الألمانية بدرجة كافية قبل
دخول البلاد.
يقدم معهد جوتة دوراته الخاصة بدراسة اللغة كما أنه يوجد في
ألمانيا العديد من معاهد تعليم اللغة كذلك تقدم بعض هيئات الدعم دورات فى اللغة
الألمانية. وتلقى الدورات الصيفية الدولية التي تنظمها الجامعات في الغالب استحسان
الطلبة



التأشيرة


على الراغبين في الدراسة بألمانيا من غير مواطنى دول الإتحاد
الأوروبي الحصول على تأشيرة للدخول أولاً.. ويستثنى من ذلك مواطنى هندوراس و
أيسلندا و إمارتي ليشتنشتاين وموناكو والنرويج وسان مارينو وسويسرا والولايات
المتحدة الأمريكية.
إلا أنه لن تفي أية تأشيرة بالغرض. فتأشيرة السياحة مثلاً لا
يمكن تحويلها الى تأشيرة دراسة. وبالتالي لا يستطيع من يدخل ألمانيا بصفته سائح أن
يدرس بها. كذلك يجب الأخذ في الإعتبار الكلمة التى تلى كلمة تأشيرة. فهناك ثلاثة
أنواع من التأشيرات يمكن للدارسين الأجانب والمتقدمين منهم للدراسة الحصول
عليها:
- تأشيرة دراسة اللغة، والتي لا يمكن تحويلها الى نوع آخر.
- تأشيرة
المتقدمين للدراسة ومدتها ثلاثة أشهر وتمنح لمن لم يكن قد حصل بالفعل على ما يفيد
بقبوله في احدى الجامعات الألمانية, و يجب تحويلها بأسرع ما يمكن الى تأشيرة
الدراسة لمدة سنة فورالحصول على موافقة الجامعة.
- تأشيرة الدراسة وتسرى لمدة
عام ولا يمكن الحصول عليها الا بتقديم أوراق القبول بإحدى الجامعات الألمانية وكذلك
تقديم ما يثبت تأمين الإقامة مادياً.
وعند تقديم طلب الحصول على تأشيرة الدراسة
يجب توفير المستندات التالية:
- جواز سفر ساري
- صور فوتوغرافية
- شهادة
إتمام المرحلة الثانوية المؤهلة لدخول الجامعة (شهادة الثانوية الألمانية أو ما
يعادلها )
- شهادات إتمام المراحل الدراسية المجتازة حتى تقديم الطلب
- ما
يثبت الضمان المالي الكامل أثناء الإقامة أى لمدة عام
ويستلزم الحصول على
تأشيرة الدراسة تقديم أوراق القبول بإحدى الجامعات. وعادةً ما تكفي إفادة الجامعة
بأنها تسلمت الأوراق المطلوبة مستوفاة للدراسة.
تقدم طلبات الحصول على التأشيرة
اما الى السفارة الألمانية أو الى القنصلية الألمانية بالوطن.. ويستحسن أن يتم ذلك
في وقت مبكر بدرجة كافية. يمكن الإستعلام عن شروط طلب التأشيرة لدى مكاتب التمثيل
الألمانية بالخارج.




التقديم

المقاعد الدراسية
لمقدمي الطلبات الأجانب يمنحها المكتب الأكاديمي للطلبة الأجانب في الجامعة
المعنية. يتعين على الطلبة تقديم طلباتهم بالقبول حتى موعد أقصاه 15 يناير من كل
عام للفصل الدراسي الصيفي (الذي يبدأ في الأول من أبريل) وحتى موعد أقصاه 15 يوليو
للفصل الدراسي الشتوي (الذي يبدأ في الأول من أكتوبر).
اما بالنسبة للمقاعد
الدراسية فهي مجانا
على مقدمي الطلبات إرفاق المستندات التالية
بطلبهم:

* نسخة مصدقة من أحقية الالتحاق
بالجامعة أو من الشهادة الثانوية الأجنبية
* ترجمة من الشهادة الثانوية (معدة من
قبل مترجم محلف)
* صورة بطاقة شخصية
* سيرة حياة تتضمن معطيات دقيقة حول
المسار التعليمي (المدارس المزارة، الامتحانات المقدمة وما إلى ذلك)
* إثبات حول
دراسة جامعية سابقة إن كانت متوفرة
* شهادة اللغة لإثبات المعرفة الضرورية
باللغة الألمانية
* نسخة مصدقة من شهادة اختبار التحقق من صلاحية الشهادة
الثانوية المقدمة (ربط داخلي لمرحلة التأهيل قبل دخول الجامعة) بما في ذلك المواضيع
الدراسية وكشف للعلامات، إن كانت هذه قد قدمت.

المكتب الأكاديمي للطلبة
الأجانب أول عنوان يتوجه إليه المتقدمين للدراسة من الأجانب. فهو يقدم المشورة
للطلبة في مسائل تتعلق بدراستهم الجامعية ويتحقق من أحقيتهم بالالتحاق بالجامعات
الألمانية ومن قبولهم من أجل الدراسة الجامعية. المكاتب الأكاديمية للطلبة الأجانب
نجدها في كل جامعة من الجامعات الألمانية.

من المقرر وفي مشروع ريادي تأسيس
"مكتب خدمات لقبول الطلبة الأجانب" ابتداء من الفصل الدراسي الشتوي 2004/2005
وظيفته تقليص الجهود الإدارية للجامعات، وذلك بأن يتحقق من "القدرة على القبول"
للطلبات الأجنبية من ناحية شكلية.

أما "المكتب
المركزي لمنح المقاعد الدراسية" (ZVS) فيلعب دورا خاصا. إذ أنه
يهتم بالشئون الإدارية للمقاعد الدراسية في فروع دراسية معينة، كالطب مثلا، ويقوم
بتوزيع الطلبة على المواقع الدراسية الممكنة. المعنيون بالدراسة من بلدان الاتحاد
الأوروبي يسجلون أنفسهم لهذه الفروع الدراسية لدى المكتب المركزي لمنح المقاعد
الدراسية مباشرة، أما باقي الطلبة جميعهم فيقدمون طلباتهم لدى المكتب الأكاديمي
للطلبة الأجانب.

بإمكان الجامعات الألمانية منذ الفصل الدراسي الشتوي
2000/2001 وفي الفروع الدراسية التي تخضع لقبول مقيد فيدرالي اختيار 24 بالمائة من
طلبتها في نطاق محادثة معهم. والغرض من ذلك هو إتاحة الفرصة للمرشحين في لقاءات
شخصية مع أساتذة الجامعات من أجل تعليل ما يدفعهم لدراسة الموضوع الذين يسعون إليه
واثبات قدرات معينة لهم، لا تبدو واضحة بذلك القدر في شهادة الثانوية العامة. كما
ونجد الآن إلى جانب المقاعد الدراسية التي يمنحها المكتب المركزي لمنح المقاعد
الدراسية مقاعدا دراسية متزايدة تخضع لقبول مقيد محلي تضعه الجامعات التي تختار
طلبتها عبر إجراء محادثات للقبول معهم. وهذا ينطبق على فروع دراسية في الجامعات وفي
المعاهد العليا التخصصية على حد سواء.

مهم: إن إخطار القبول لا يمنح الطالب
الحق في الدراسية الجامعية فقط. على كل مقدمي الطلبات الذين يحتاجون إلى تأشيرة
(ربط داخلي) للإقامة لأغراض دراسية إرفاق إخطار القبول بطلب تأشيرة الإقامة.


مكتب تسجيل السكان ومكتب
الأجانب

من الأفضل دائما إنهاء المسائل المزعجة بأسرع ما
يمكن والتى تتمثل في ألمانيا فى إجراءات السلطات الثقيلة اللازم إتخاذها .

والخطوة الأولى هي دخول مكتب تسجيل السكان. على كل من يرغب
في الإقامة في ألمانيا لمدة أكثر من ثلاثة أشهر أن يسجل مقر سكنه في غضون أسبوع.
يتطلب التسجيل تقديم عقد إيجار الشقة
أو أية وثيقة مماثلة تثبت علاقة الإيجار, وتعتبر إعادة التسجيل واجبة في حال تغيير
محل السكن.
هام: من الأفضل الإستعلام لدى مكتب شئون الأجانب بالجامعة عن
العنوان الصحيح لمكتب تسجيل السكان نظراً لأن سلطات التسجيل لا تتواجد بالضرورة في
نفس المواقع بالمدن المختلفة.
أما الطريق التالي الذي يسلكه الدارسون فيؤدي الى
مكتب الأجانب حيث يتقدم كل فرد شخصياً بطلب تصريح إقامة. و الطلبة من المتقدمين
عليهم إثبات أن إقامتهم بالبلاد مؤمنة مالياً وهذا ما يعني أن الطلبة يجب أن
يمتلكوا ما يزيد عن 550 يورو شهرياً. يتم التصديق على الطلب عند توافر الوثائق
التالية:
- تأشيرة للدراسة سارية (بالنسبة للدارسين من خارج دول الإتحاد
الأوروبي)
- إستمارة طلب مستوفاة (يمكن الحصول عليها من مكتب شئون الأجانب
بالجامعة)
- جواز سفر ساري أو إثبات شخصية
- اشتراك التأمين الصحي
-
صورة من عقد الإيجار أو شهادة من المؤجر
- ثلاثة صور فوتوغرافية
- في أغلب
الأمور شهادة طبية
يصدر تصريح الإقامة لمدة سنة واحدة ويجدد.



المستندات
والشهادات

من أراد الدراسة في ألمانيا،عليه تقديم شهادات ومستندات
متنوعة لدوائر مختلفة. ويبنغي أن يتم تصديقها في العادة. هذا يعني أن تكون هذه
التراجم قد أعدت من قبل مترجم محلف. كما وأن الدوائر الرسمية الألمانية تعترف
بتصديقات وتراجم أعدت في وطن الطالب الأصلي، غير أنها لا تقوم بذلك بالضرورة في
جميع الحالات. ولهذا السبب فإنه من المستحسن أن يقدم الطالب تراجم أعدها مترجم محلف
في ألمانيا.

ملاحظة هامة: لا تقم أبدا بتسليم المستندات الأصلية، بل بتسليم
نسخ مصورة منها فقط! النسخ المصورة من المستندات الألمانية يمكن غالبا التصديق
عليها لقاء رسوم مالية في الإدارة المختصة للمدينة أو للمحليات. أما إذا كان من
الممكن هناك أيضا التصديق على مستندات بلغة أجنبية، فهو أمر يستحسن بك أولا أن
تتحقق منه هاتفيا. يسمح في حالات معينة لمترجمين محلفين التصديق على النسخ المصورة
للمستندات التي يترجمونها بأنفسهم. وليس من النادر أن تقدم قنصلية البلد المصدرة
للمستندات العون في عملية التصديق على النسخ المصورة
منها.


التأمين
الصحي

من يصيبه المرض في ألمانيا لا يجب أن يحمل هم العلاج
لأن الدارسين سواء كانوا مواطنين أو أجانب يؤمن عليهم مبدئياً لدى أحد صناديق
التأمين القانونية. ولا تتعدى تكلفة التأمين 50 يورو في الشهر ولكنها ذات فوائد
عديدة منها: أن أعضاء صندوق التأمين الصحي يتم علاجهم لدى الطبيب أو في المستشفى
إذا لزم الأمر بل ويحصلون على الأدوية اللازمة فور تقديم طلب و دون أن يتكلفوا أية
مصاريف.
يجب تقديم ما يثبت توافر التأمين الصحي أثناء التسجيل للدراسة بالجامعة. أي
أنه لا يتم التسجيل بدون إثبات التأمين
الصحي.
يشترك المتقدمون للدراسة من الأجانب عادة في التأمين الصحي في ألمانيا
ويقدم كل صندوق للتأمين الصحي كافة المعلومات ونماذج الطلب الى الملزمين بالتأمين.
و في بعض المقاطعات الألمانية يكفي تقديم ما يفيد تمتع الطالب الأجنبي بالتأمين
الصحي في وطنه الأم. يمكن الحصول على مزيد من المعلومات لدى مكتب شئون الأجانب
بالجامعة. يتمتع الدارسون بالإشتراك في التأمين الصحي نظير مبلغ شهري بسيط حتى
نهاية الفصل الدراسي الرابع عشر وبطبيعة الحال حتى بلوغ سن الثلاثين .
هذا ولا
يحق للمتخلفين فى دورات التأهيل للدراسة بالجامعة بالإضافة الى الأساتذة الزائرين
والمشتركين في دورات اللغة الألمانية والمتقدمين للدراسة ممن تخطوا هذا السن التمتع
بهذا التأمين الصحي القانوني. حيث أنهم ملزمون بالتأمين على أنفسهم لدى صناديق
خاصة. كما أنهم مطالبون أيضاً بتقديم ما يفيد بأنهم مؤمن عليهم صحياً لدى مكتب شئون
الأجانب حتى يتسنى لهم الحصول على تصريح بالإقامة. ولقد عقد إتحاد الطلبة الألمان
إتفاقاً مع أحد صناديق التأمين الصحي الخاصة لتوفير التأمين لهؤلاء الأشخاص مقابل
رسوم معقولة. وتبلغ قيمة الإشتراك الشهري في الوقت الحالي أيضاً حوالي 50
يورو.



متواضعة ولكن ليست
متقشفة

حسب القاعدة البسيطة يحتاج الشخص أثناء الدراسة في
ألمانيا حوالي 500 يورو شهريا حيث تعد تكاليف المعيشة في ألمانيا مرتفعة لذا فيسمح
هذا المبلغ فقط بحياة متواضعة ليس أكثر. لذلك فمن المهم التقليل بقدر الإمكان من
المصاريف الثابتة مثل الإيجار. فالسكن في ألمانيا ليس رخيصاً لذا فإن الحصول على
غرفة معقولة السعر في بيت الطلبة مثلاً من شأنه التخفيف على الميزانية – لأن كلمة
متواضع لا يجب بالضرورة أن تعني التقشف.





البحث عن
سكن

من يبحث يجد: إنها مقولة صحيحة, إلا أنها للأسف لا تقول "متى"
يجد. ولكن عملية البحث عن سكن عادة ما تكون تستنزف الوقت وتجهد الأعصاب, ولذا فمن
المهم جداً أن تبدأ البحث في الوقت المناسب ويستحسن البدء في الإستفسارعن السكن قبل
السفر حتى تتمكن من العثورعلى شقة سعرها مناسب. فالسكن في ألمانيا باهظ التكاليف
وغالباً ما يلتهم إيجار الشقة نصف المرتبات في ألمانيا. وعلى كل من يرغب في ترك
الأمور للصدفة ان يراعي عدة إمكانيات أثناء البحث عن سكن.

الجرائد واللوح الأسود

تتواجد إعلانات الشقق
الخالية في الجرائد المحلية غالباً أيام الأربعاء و فى نهاية الأسبوع. ويمكنك أيضاً
وضع إعلانك في الجرائد فهذه الجرائد متخصصة في الإعلانات. كما يمكنك العثور على
الشقة في الجامعة أيضاَ. فاللوحات السوداء بالجامعات تنوء بحمل كم هائل من أوراق
تحمل إعلانات الشقق, وتعتبر إمكانية السكن المشترك هي الأفضل لكل من يأتي إلى
ألمانيا وحيدا كما أنها فرصة للتعرف على الناس.

مركز شراكة السكن ودور ضيافة الجامعة
والسماسرة

يوجد في الكثير من المدن التي تضم جامعات مراكز للإشتراك
في السكن وهي تتوسط للحصول على شقق بعقود لمدة محدودة نظير عمولة. كذلك توفر دور
الضيافة الجامعية شققاً سكنية. أما من يلجأ لمكتب سمسار للبحث عن شقة فعليه أن يضع
ما يلي في الإعتبار:
يحصل المكتب في العادة على عمولة تصل الى شهرين من الإيجار
وهذا بالطبع مبلغ كبير, والأمر لا يستحق في حالة الإقامة القصيرة, أما إذا إقتضت
الظروف للجؤ الى سمسار عقارات فلتتأكد أنه يتبع دائرة السماسرة الألمان (RDM)..


مساكن الطلبة – المدينة
الجامعية

صحيح أن الغرف عادة تكون صغيرة الحجم إلا أنها تعد أرخص سكن
يمكن الحصول عليه. كذلك يتوافر بالمدن الجامعية غرف وعروض تصلح لسكن الأزواج. ويمكن
الإستعلام عن العناوين وإجراءات التعاقد لدى اتحاد الطلبة.



وظائف
الطلبة

مصرح للدارسين الأجانب أيضاً بالعمل في ألمانيا بدون الحصول
على تصريح عمل. إلا أن الدارسين من خارج الإتحاد الأوروبي تفرض عليهم بعض القيود.
فهم مسموح لهم بالعمل بدون تصريح لمدة 90 يوماً في السنة, تعتبر إمكانية العمل
أثناء الأجازات من الفصول الدراسية في أغلب الولايات الإتحادية محدودة. مخول لمكتب
الأجانب التصريح بعشرة ساعات عمل إضافية في الأسبوع في حال موافقة مكتب العمل
المحلي. أما الدارسين من دول الإتحاد الأوروبي فمسموح لهم بالعمل بلا أية حدود
زمنية أو مبدأية.
ومعروف من حيث المبدأ أن أصحاب العمل يفضلون تشغيل الطلبة
والسبب هو أن صاحب العمل لا يسدد إلا جزءا من التأمينات الإجتماعية حيث أن الطلبة
ليس مسموح لهم بالعمل أكثر من 19.5 ساعة في الأسبوع. أي أن الطلبة أرخص من العاملين
العاديين. ولكن لا تكفي وظائف الطلبة المعتادة في الحانات أو توصيل البيتزا أو
المساعدة في التنظيف لتمويل الدراسة الكاملة. ويقدر أجر الساعة المعتاد بثمانية
يورو وبالطبع فإن الحال يختلف لمن يتمتع بمهارات أخرى مطلوبة في سوق العمل مثل
برمجة الإنترنت. إلا أن جدول الدراسة المكتظ لا يسمح بوظيفة الوقت الكامل.
تساعد
إتحادات الطلبة في كل بلد به جامعة في البحث عن عمل. كذلك يعد من المجدي أيضا
اللجوء الي مراكز الوساطة للطلبة لدى مكاتب العمل الكائنة ضمن مواقع إتحادات الطلبة
بالجامعة.


_________________
لا تأسفن على غدر الزمان لطالما رقصت على جثث الأسود كلابا

http://twitter.com/emaddobay

http://www.youtube.com/user/Emaddobay

http://www.flickr.com/photos/httpwwwyoutubecomwatchvdg_x13xxu90/show/



http://emaddobay-alsanwy-yemen.blogspot.com

ابو صقر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alsina.forumieren.de
Admin المديرعماد الصنوي
Admin
Admin
avatar

ذكر عدد الرسائل : 2449
الموقع : http://emaddobay-alsanwy-yemen.blogspot.com/
العمل/الترفيه : طالب student
نقاط : 6431
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 11/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: الدراسة في المانيا دليلك 1   الأربعاء يناير 21, 2009 7:36 am



هذا الموقع
الدراسي يقدم الكثير لطلبته

يدرس 1,8 مليون طالب في شتى أنحاء العالم
في موقع آخر غير وطنهم الأصلي. وقد وقع اختيار قرابة عشرة بالمائة منهم على ألمانيا
من أجل الدراسة بها. سيان إن تعلق الأمر بطلبة مبتدئين أو بعلماء ناشئين في مرحلة
الدراسات العليا ـ للموقع الدراسي ألمانيا الكثير مما يقدمه لضيوفه الطلبة الأجانب.


تجمع الطبيعة المتنوعة للجامعات الألمانية ما بين التقاليد والعصرية. في
المدينة الجامعية ألمانيا ما يزيد عن 300 جامعة ومعهد عال. من ضمنها مراكز وقورة
لإعداد الأكاديميين تتمتع بعروض دراسية واسعة وكلاسيكية، ولا سيما عدد كبير من
المواقع التعليمية ذات الاختصاصات المتداخلة والسياق العملي. الجامعات الألمانية
مفتوحة أمام كل من يفي بشروط القبول، "فالحرية الأكاديمية" مبدأ جوهري لكيان
التعليم العالي في ألمانيا. ولهذا السبب فإنه لا يترتب على الطلبة دفع رسوم دراسية،
سوى في بعض المرافق الدراسية الخاصة. وفضلا عن ذلك فإن هنالك أيضا فروع دراسية
معينة لتكملة المعرفة ومواصلة التعليم غير مجانية.

وحدة الأبحاث والتعليم

الجامعة مبنية على أساس
"وحدة الأبحاث والتعليم". وهي ميدان لأبحاث تشق طرقا جديدة تماما وتتمتع بصيت ممتاز
على الصعيد العالمي. تشكل الجامعات الألمانية نقطة انطلاق لعلامة وطلبة من مختلف
أنحاء العالم.

الأبحاث والتعليم لا يقامان في "برج العلوم العاجي". بل إن
الجامعات والمعاهد العليا تبحث عن القرب إلى الجانب التطبيقي: فهي تقوم بتدريب
الطلبة علاوة على تعليمهم، وهي تجري الأبحاث التطبيقية فضلا عن أبحاث أساسيات
العلوم. الأعمال التعاونية متشعبة الاختصاصات مع شركات متعددة القوميات أو مع مرافق
أبحاث ليست بالأمر النادر وهي تعزز بالتالي قدرة الخريجين على المنافسة في أسواق
العمل.

الجامعات كنقطة انطلاق لارتقاء السلم
المهني

لم يعد الكثير من الطلبة يسعون اليوم من أجل شق طريق علمي.
فهنالك عدد كبير من المعاهد العليا التخصصية والجامعات الشاملة في ألمانيا تقدم لهم
تدريبا مهنيا ذا جودة عالية واتجاه أكاديمي. والتجارب العملية يتم توفيرها عادة في
شركات متواجدة في الإقليم نفسه. وهذا أمر في صالح الطرفين: الشركات الألمانية معنية
بتقييد خريجين مؤهلين من المعاهد العليا بنفسها. فهؤلاء سيكونون شركاء للاقتصاد
الألماني بإشغالهم مناصبا قيادية في وطنهم الأصلي مستقبلا.

واحد + واحد = فصلين دراسيين

تنقسم السنة
الدراسية الأكاديمية بحسب نظام الفصل الدراسي إلي فصلين في السنة. ويستمر فصل الصيف
الدراسي من 1 أبريل حتى 30 سبتمبر أما الفصل الشتوي فيبدأ في 1 أكتوبر وينتهي في 31
مارس. ويبدأ الفصل الدراسي في بعض المعاهد العليا المتخصصة مبكراً لمدة شهر وينتهي
أيضاً بنفس المدة.
ويعتبر أكثر من ثلث العام الدراسي فترات راحة بين الفصول
الدراسية ولكن كلمة راحة لا تعني أجازة حيث أن الراحة من المحاضرات تستبدل
بالواجبات التي يجب إنهائها بالمنزل. وهناك إختبارات وأبحاث واجبة في بعض المواد.
كذلك يستغل الخريجون الهذه فترة في التدريب
العملي.

مرحلتان حتى
النهاية

تنقسم الدراسة نفسها الى مرحلتين: مرحلة الدراسة
الأساسية ثم الدراسة الرئيسية.
في الدراسة الأساسية ينبغي الإلمام بالأدوات أي
نظريات العمل العلمي وأساسيات المحتوى المتخصص. وتنتهي هذه المرحلة بعد أربع فصول
دراسية إما باختبار وسيط أو ما يسمى بما قبل الدبلوم أو في مجال دراسة الطب
يسمى إختبار الفيزياء. ثم تبدأ الدراسة الرئيسية. وهنا يتم الإلمام بمعلومات متخصصة
وتكميلية لمادة التخصص التي سيتم آداء الإمتحان النهائي فيها وذلك لمدة سنتين أو
ثلاثة.



حلقات دراسية ،
محاضرات وخلافه

يقدم العلم المتخصص بالجامعات في طرق دراسية متنوعة.
وجميعها لها صفتها المميزة إلا أن الدارسين المبتدئين يجدونها شيقة الى حد ما ولكن
مثيرة للبلبلة في الوقت ذاته.
فالفترة الأولى تعد هي البداية الحقيقية. فعلامة
c.t الإضافية والتي تعني مع
مراعاة الوقت والتي يراها الطلاب عند إعلان جدول المحاضرات تفيد أن هذه المحاضرة ستبدأ متأخرة لمدة ربع
ساعة عن الوقت المعلن وهي الخمس عشرة دقيقة الأكاديمية. وفي المقابل هناك علامة s.t ومعناها وفق الموعد أي أن
المحاضرات ستبدأ بالضبط وفق الموعد المعلن.
وفي المحاضرة وهي الشكل الكلاسيكي
للجامعة يقرأ الأستاذ أو المحاضر ثم يستذكر الطلبة هذه الموضوعات في المنزل فيما
بعد. وغالباً يقدم الأساتذة أو مدرس الجامعة بعض التدريبات التي تساعد على ترسيخ
المعلومات المكتبية في المحاضرة. كما أنه في الكثير من التخصصات يجرى مناقشة محتوى
المحاضرات في مجموعات عمل صغيرة. تلك المجموعات يقودها طلبة في مرحلة الدراسة
الرئيسية وهنا يمكن تطبيق العلوم في شكل تدريبات لتثبيتها وترسيخها.
أما في
الحلقات الدراسية فتناقش محتويات المواد العلمية فيما بين المدرسين والطلبة. وتفرق
الكثير من الجامعات بين الحلقات التمهيدية للدراسة الأساسية وبين الحلقات المتوسطة
والأساسية أو العليا في مرحلة الدراسة الأساسية. ويقدم الطلبة في كثير من المواد
الدراسية أبحاثاُ تتم مناقشتها لاحقاً. كما يقدم الطلبة أيضاً إثبات القدرات وهي
أوراق علمية خاصة عليها التقدير والحصول على التقديرات شيء أساسي للدراسة الجامعية
فالأوراق العلمية والأبحاث هي الدليل على المشاركة الناجحة في الدورات أو الحلقات
الدراسية والمحاضرات والتدريب العلمي. كما توزع بطاقات جلوس لإثبات الحضور المنتظم
أما للحصول على التقديرات الأخرى فيجب على الدارس أن يبرهن على قدرات وإنجازات
معينة بأن يقدم مثلاً بعض الواجبات المنزلية أو الأبحاث أو الأعمال التقييمية
الخاصة بموضوع الحلقة الدراسية. وتحدد أنظمة الاختبارات الخاصة بكل مادة عدد
الأبحاث والأوراق للتسجيل في إختبار وسيط أو
إمتحان نهائي.

_________________
لا تأسفن على غدر الزمان لطالما رقصت على جثث الأسود كلابا

http://twitter.com/emaddobay

http://www.youtube.com/user/Emaddobay

http://www.flickr.com/photos/httpwwwyoutubecomwatchvdg_x13xxu90/show/



http://emaddobay-alsanwy-yemen.blogspot.com

ابو صقر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alsina.forumieren.de
Admin المديرعماد الصنوي
Admin
Admin
avatar

ذكر عدد الرسائل : 2449
الموقع : http://emaddobay-alsanwy-yemen.blogspot.com/
العمل/الترفيه : طالب student
نقاط : 6431
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 11/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: الدراسة في المانيا دليلك 1   الأربعاء يناير 21, 2009 7:42 am



البحث عن
العروض الدراسية

تتميز عروض علوم التربية الجامعية في ألمانيا
باحتوائها على فروع متعددة تبدأ بتخصصات التربية القائمة على إثارة الفضول وتنتهي
بعروض تربوية تعرف المقبلين عليها بطبيعة علوم الحيوان، حيث تقدم الجامعات
الألمانية أكثر من 11 الف تخصص تربوي.
ولمساعدة الطلبة على إيجاد التخصص الصحيح
يقدم مؤتمر رؤساء الجامعات
(HRK)، الذي يعتبر رابطة تمثل
كل الجامعات المعترف بها في ألمانيا، يقدم من خلال موقعه على شبكة الانترنت: Higher Education
Compass

والذي يتضمن بنوك معلومات يتم تحديثها بشكل دوري إمكانية
البحث عن العروض الدراسية الأساسية وتخصصات الدراسات العليا.

عروض الدراسات الأساسية

أما العروض الدراسية
الأساسية فتتطلب الحصول على شهادة الثانية العامة (البكالوريا)، كما تفرض بعض
التخصصات الدراسية على المقبلين عليها ضرورة إنهاء فترة تدريب عملي او اجتياز
امتحان قبول خاص، يتم من خلاله اختبار المواهب الفنية للمتقدمين.


تخصصات الدراسات العليا

تتطلب برامج الدراسات
العليا الخاصة عادة حصول المقبلين على الالتحاق بها الحصول مسبقا على درجات علمية
ذات صلة بالفرع العلمي المقصود أو تأهيل عملي في نفس المجال. تجدر الإشارة الى ان
تخصصات الدراسات العليا ترمي الى تطوير معارف الطلبة الراغبين في مواصلة تحصيلهم
العلمي في مجالات محددة من دراساتهم السابقة.


التنوع الموجود في عالم الجامعات الألمانية قلما يوجد له
مثيل في الدول الأوروبية الأخرى: ففي ألمانيا يدرس
حوالي
2 مليون طالب وطالبة موزعين بين 100 جامعة و52 معهد عالي للفنون و162 معهد عالي تخصصي و16 معهد عالي لعلوم
اللاهوت و6 معاهد عليا لعلوم التربية و29 معهد متخصص في
علوم الإدارة.
وعلاوة على ذلك
فإن المستوى العلمي المتميز ليس حكرا على المدن الكبيرة مثل
برلين أو ميونيخ. بل إن بناة الأجيال من الجامعات في مدن
صغيرة مثل هايدلبيرغ وغوتنغن وفورتسبورغ تتمتع بسمعة عالمية
ممتازة. ويمكن لكل راغب في الدراسة أن يجد ضالته في ألمانيا سواء كان ذلك في جامعة تقليدية أو معهد عال تخصصي يربط بين الدراسة النظرية
والعملية. إطلالة على "الحرم الجامعي في
ألمانيا

_________________
لا تأسفن على غدر الزمان لطالما رقصت على جثث الأسود كلابا

http://twitter.com/emaddobay

http://www.youtube.com/user/Emaddobay

http://www.flickr.com/photos/httpwwwyoutubecomwatchvdg_x13xxu90/show/



http://emaddobay-alsanwy-yemen.blogspot.com

ابو صقر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alsina.forumieren.de
 
الدراسة في المانيا دليلك 1
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Forum Alsina منتدى الصنه ( Emaddobay-Yemen Alsanwy) منتدى الصنه Forum Alsina  :: الفئة الثانية :: منتدى الطلاب و الطالبات Forum students :: قسم طلاب اليمن في اوروبا Section Yemen students in Europe-
انتقل الى: